A tribute to my father – 1 (English and Arabic)

Ahmad Ajam - My DadDad

Six years ago you left us.

In your life, you have sacrificed so much for your family, your community, and your nation. You had delivered on the oath you took after the assassination of Antun Saadeh in 1949 and raised a family aspiring for a better society.

You and mom raised us to believe in the goods of people. You raised us to believe in our community, our nation, and a great ideology that we need so much in our society today. You gave us everything you own while you were still alive with all the risks of your kids deserting you to close your incredible life in pain and desolation.

When you were with us – we did not always see eye to eye on everything. Now I look back at my own life and see how much you give me. How much of your personality is with me in everything to do. You have indirectly taught be to be a risk taker. I have learned from you how to give and share with people in need. I have learned how to honor our community and work its betterment.

You also gave us property, part of which will be used to honor you and mom and the legacy you left behind. My promise to the world in this writing is to use some of what you gave us for the community development through Insan Al-Mujtama Foundation.

I am honored to be your son and only wish you were with us today to help me show my sons how true honorable men lived and gave so much of themselves.

In your honor – I will do what I know write and share some of my writing with people, so they know you and the school that taught you and continue to teach us as I write this short note.

We love you – we miss you and only wish that I would be able to live up to the expectations you had in us.

أبي،

ست سنوات مرّت على رحيلك، كأنّها الآن.

لقد كنت القدوة التي علّمتنا منذ البداية على التضحية في سبيل الأمّة والمجتمع، وكنت خير مثال على ذلك من خلال تضحياتك تجاه عائلتك ومجتمعك الذي آمنت بأنه معرفة وبأنّ المعرفة قوّة. وهكذا هي الحال بالنسبة للأمّة التي لطالما ردّدت قول مؤسس الحزب الذي انتميت اليه وسرت على مبادئه “بأن الدماء التي تجري في عروقنا عينها هي وديعة الأمّة فينا متى طلبتها وجدتها”، فمنذ أن رفعت يُمناك زاوية قائمة مؤدّيا” قسم الانتماء الى مبادئ وعقيدة أنطون سعادة اثر اغتياله في العام 1949، وأنت تسعى وتطمح الى مجتمع أفضل مبنيّ على القيم والتعاليم التي أقسمت عليها على انّها خلاص هذه الأمّة.

أبي، لقد علمتنا أنت وأمّي ضرورة الايمان بأبناء مجتمعنا، والنظر دائما” الى الحسنات والأمور الايجابية عندهم. علمتمونا على الايمان بالمجتمع والوطن الذي ننتمي اليه. ما قدّمتموه لنا لم يكن بالقليل، فقد أورثتمونا أنا وأخوتي كل ما تمّ جنيه خلال حياتكما رغم كل ّ المخاطر من أن نقوم بالتخلي عنكم بعد الحصول على كلّ شيء وندعكم تنهون حياتكم بالألم والعذاب.

عندما كنت بيننا، لم أكن قادرا” أن أكون دائما” الى جانبك وخاصة خلال أواخر أيام حياتك، وذلك بسبب وجودي في أمريكا طلبا” للعلم هناك. ولكنّ اليوم وبعد كلّ هذه السنوات تعود بي الذاكرة الى تلك الأيام التي كنّا نجلس سويا” والعائلة، نسمع نصائحك وتوجيهاتك لأجد كم من شخصيّتك موجود في داخلي الآن ويرافقني في كلّ خطوة أقوم بها. فانني أعمل وأخاطر كما كنت تفعل أنت دائما”. وكذلك أجد نفسي أساهم  في مجتمعنا، وكلّ هذه الدروس تعلّمتها منك أنت اضافة الى احترام المجتمع والعمل من أجل تقدّمه وتطوّره.

لقد أعطيتنا ممتلكات وعقارات كاءرث لنا ولأولادنا من بعدك، ولكنني قد قررت بأن أقوم بتقديم جزء من الارث الذي تركتموه لي أنت وأمي من أجل عمل اجتماعي يساهم في تطوير المجتمع وتقدمه وذلك بمثابة تكريم لكما. وانني ومن خلال هذه السطور والكلمات أعد العالم جميعا” بأنه سيكون هناك عقار من هذا الارث سيتمّ تخصيصه من أجل عمل اجتماعي وذلك عبر المؤسسة التي بدأت بالعمل على تأسيسها “مؤسسة انسان المجتمع”

كم يشرّفني أنني ابنك، وكم كنت أتمنّى لو كنت اليوم بيننا لتساعدني في اظهار صورة حياة الرجال الشرفاء والعظماء الى أولادي، ومن غيرك خير بأن يكون مثال على ذلك؟

أقسم بشرفي بأنني سأظلّ أكتب عنك قدر ما يمكن لأسمح لمن لم يعرفك عن كسب بأن يتعرّف اليك أكثر عن طريق كتاباتي هذه وأن يعرف المدرسة التي ربّيتنا عليها.

أحبّك، أفتقدك، وأشتاق اليك، وما أتمنّاه فقط هو أن أكون قادرا” على الارتقاء الى المستوى الذي كنت تطمح أن تراني فيه.

About Mounir Ajam

Mounir Ajam is eager to awaken the giant of project management within individuals, organizations, and nations! He is an experienced executives with global experience working on projects from the United States to Japan and in between. He has been privileged to work on multiple small projects and mega projects. Mounir is an author, volunteer leader, speaker, consultant, executive coach, and entrepreneur who is open for further learning and sharing.
This entry was posted in Family and tagged , , , , , , , . Bookmark the permalink.

3 Responses to A tribute to my father – 1 (English and Arabic)

  1. Mounir Ajam says:

    Reblogged this on A Different Perspective and commented:

    إحترام وتقدير إلى والدي

  2. Nelly says:

    Beautiful and Inspiring words Mounir,
    It is really so touching…
    God bless you and your family

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s